مقدمة من
القائمة
الدير كلاسيكير

1-0 لصالح دورتموند

 

عودة من جديد لأجواء البوندسليجا بعد فترة توقف لخوض المباريات الدولية ولكن العودة كانت مثيرة للغاية بمباراة قمة الموسم بالبوندسليجا في الدير كلاسيكير بين البايرن ومضيفه بروسيا دورتموند والتي غاب التوفيق عن الفريق البافاري الذي تلقى الهزيمه الأوله له في هذا الموسم بعد إنتصار صعب للغاية بهدف نظيف لأصحاب الأرض في ملعبهم.

بدأ كارلو أنشيلوتي بتشكيل يحمل الكثير من المعاني الهجومية مع بعض الشىء من التحفز، حيث كان مانويل نوير في حراسة المرمى، وأمام في قلب الدفاع كل من جيروم بواتينج وماتس هوميلز وأماهم كل من من فيليب لام وديفيد ألابا كظهيرين في الدفاع، وفي وسط الملعب تواجد كل من تشابي ألونسو وكيميش وتياجو ألكانتارا 

شوط أول وتفوق لأصحاب الأرض
بدأت المباراة بداية قوية من الطرفين وإصرار واضح على التسجيل ولكن كانت الأفضلية لدورتموند الذين نجحوا بتسجيل هدف مفاجىء بعد مرور 10 دقائق فقط على بداية المباراة عندما تلقى أوباميانج الكرة داخل منطقة الجزاء ليسددها بتصويبة أرضية تستقر في شباك نوير. وحاول البايرن تعويض ذلك وتسجيل هدف التعديل ولكن كانت أغلب الهجمات البافارية تفتقد للفعالية الهجومية  حيث أن دفاع أصحاب الأرض يسبقون دائماً كرة البايرن بخطوة في الأمام، ولكن لاعبوا البايرن كان لديهم الإصرار لتقديم أفضل ما لديهم برغم التكتلات الدفاعية للفريق الأصفر الذي نجح بشكل كبير في حماية مرماه ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم لبروسيا دورتموند بهدف وحيد من أوباميانج في شباب البايرن.

شوط ثاني وقتال من الجانبين
بدأ الشوط الثاني بداية قتالية تشبه كثيراً بداية الشوط الأول بإصرار وقتال من الجانبين، حيث أن البايرن يرغب بالتعويض وتسجيل هدف التعادل بينما دورتموند يريد تسجيل هدف آخر يمنحهم الفرصة لحسم المباراة، حيث كان الإستحواذ على الكرة يصب في مصلحة البايرن بشكل كبير ويثمر عن بعض الفرص الخطرة للفريق البافاري والتي كان أهمها في بداية الشوط عندما إستلم فرانك ريبيري الكرة وسددها في لمسة رائعة بكعب حذائه لتسكن الشباك ولكن تم إلغاء الهدف بداعي التسلل، أما على الصعيد فقد كان مانويل نوير على الموعد كعادته وزاد عن مرمى البايرن بتصديات رائعة للكثير من الكرات الخطيرة التي كادت أن تقتل المباراة ليبقي على آمال البايرن في التعديل.

وإستمرت الأمور على ذلك المنوال حتى سدد ألونسو كرة خطرة للغاية كادت أن تعلن عن هدف التعديل ولكن لسوء الحظ تمنعها العارضة، ثم إستشعر كارلو أنشيلوتي خطر مرور الوقت وقام بتبديل هجومي أول بخروج يوزوا كيميش ودخول البرازيلي دوجلاس كوستا الذي لم يأخذ وقتاً للتأقلم مع أجواء اللقاء وسدد أول تسديداته على مرمى دورتموند بعد نزوله بلحظات قليلة ولكن الكرة مرة عالية بجوار المرمى، وتوالت الهجمات البافارية على مرمى دورتموند ولكن إفتقدت للفعالية على المرمى بسبب الأداء الدفاعي القوي من دورتموند لتستمر الأمور على ذلك المنوال حتى يطلق الحكم صافرته معلنهاً نهاية المباراة بفوز صعب لأصحاب الأرض أمام والهزيمه الأولى للبايرن في هذا الموسم.

تقرير المباراة لموقع fcbayern.com يقدم لكم بواسطة أحمد زيدان

بروسيا دورتموند 1-0 بايرن ميونخ 

بروسيا دورتموند

بوركي - بيتشيك, بارترا, سوكراتيس، شميلزر، فيجل، جينتر، جوتسه، شورليه، راموس، أوباميانج

البدلاء

فاندرفايلر, دورم، كاسترو، ديمبيلي، كاجاوا، بوليسيتش، شاهين

بايرن ميونخ نوير، لام، بواتينج، هوميلز، ألابا، تشابي ألونسو، تياجو، كيميش، مولر، ريبيري ليفاندوفسكي
البدلاء

أولرايش، بادشتوبر، خوان بيرنات، رافينيا، دوجلاس كوستا، جرين، ريناتو سانشيس

حكم المباراة توبياس شتيلر
الحضور 81,360 
الأهداف 0-1  أوباميانج
الإنذارات

- / -

   

 

أخبار