مقدمة من
القائمة
إف سي بورتو في الصورة

هذا هو خصم بايرن ميونخ القادم

سيلتقي بايرن ميونخ نظيره البرتغالي إف سي بورتو في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا و للمرة السادسة في هذه البطولة. في آخر خمس مواجهات, تمكن بايرن ميونخ من الفوز في مناسبتين, و فرض التعادل نفسه كذلك مرّتين, و تلقى الخسارة الوحيدة أمامه في عام 1987 في نهائي دوري أبطال أوروبا (النظام القديم), و الذي أقيم في مدينة فيينّا النمساوية, و الذي إنتهى بنتيجة 2:1. و تعود آخر مواجهة للفريقين إلى ربع نهائي موسم 1999/2000, حيث تأهل بايرن ميونخ بصعوبة على حساب نظيره البرتغالي, بعد التعادل في مباراة بهدف لهدف و الفوز بالأخرى بهدفين مقابل هدف واحد. في هذا الخصوص قام الموقع الرسمي لبايرن ميونخ fcbayern.de بإستعراض بعض المعلومات, التي تخص الخصم البرتغاليّ, و لخّصها في النقاط التالية:

تاريخ النادي:
تأسس نادي إف سي بورتو عام 1893, و أصبح منذ البداية الغريم التقليدي لفريق العاصمة لشبونة. بعد سنين عديدة من التطور إستطاع بورتو الفوز بلقب الدوري البرتغالي, و في السنوات الخمسين, التي تبعت هذا التتويج, تمكن من الفوز بستة ألقاب أخرى, و من ثم بدأت قصة النجاحات الحقيقية إنطلاقاً من عام 1985.

النجاحات:
يعتبر إف سي بورتو ثاني أفضل و أنجح نادٍ في البرتغال بعد نادي بنفيكا, حيث تُوّج بلقب الدوري البرتغالي في 27 مناسبة و بكأس البرتغال 16 مرّة, و بكأس السوبر البرتغالي 19 مرّة.
بعد عام 1985 و حتّى الآن, إستطاع بورتو محليّاً الفوز بلقب الدوري البرتغالي 20 مرّة, و على الصعيد القاريّ نجح في تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا عاميّ 1987 و 2004, و كذلك لقب الدوري الأوروبي عاميّ 2003 و 2011. بهذا العدد و النوع من الألقاب يعتبر بورتو الفريق الوحيد في أوروبا, الذي إستطاع تحقيق ذلك. إضافة إلى ذلك تُوّج بورتو بلقب كأس العالم للأندية عاميّ 1987 و 2004 و بكأس السوبر الأوروبي عام 1987.

الإستاد:
يحمل إستاد نادي إف سي بورتو إسم "إستاد التنّين" "الدراجاو", و هو إستاد أنشأ عام 2004, العام, الذي أقميت فيه بطولة كأس أمم أوروبا, و هو يستضيف منذ ذلك الحين و حتى الآن جميع مباريات النادي. يتّسع هذا الإستاد إلى 50.000 متفرج, و لكنه لم يمتلىء عن آخره حتى الآن في بطولة دوريي أبطال أوروبا.

النتائج في دوري أبطال أوروبا:
يحتلّ إف سي بورتو حاليّاً المركز التاسع من ناحية عدد الألقاب التي تم الفوز بها في دوري الأبطال. ففي مشاركاته الإجمالية بهذه البطولة (26 مشاركة), نجح بورتو في الفوز مرّتين باللقب الأغلى في أوروبا. جدير بالذكر أيضاً, أن بورتو قد نجح للمرة الأولى في التّأهل إلى دور الربع نهائي منذ موسم 2008/2009, و للمرّة الخامسة منذ فوز باللقب عام 2004.

في الموسم الحاليّ و ضمن نفس البطولة لم يذق بورتو طعم الخسارة أبداً, ففي دوري المجموعات تمكن من الفوز في أربع مباريات و التعادل في إثنتين, و إحتلّ بذلك صدارة المجوعة (H), و تأهل إلى دور الثمن نهائي, حيث إلتقى بنظيره بازل السويسري, و تعادل على أرض الأخير بهدف لهدف, ثم فاز عليه إياباً بأربعة أهداف نظيفة. حتى الآن نجح بورتو في تسجيل 21 هدفاً, بينما تلقّت شباكه 5 أهداف. كذلك إستطاع هذا الموسم تحقيق أكبر فوز له في تاريخه بدوري الأبطال بالإنتصار على باتي بوريسوف بستة أهداف نظيفة.

النتائج المحلّية:
في الليجا المحلّية يحتلّ إف سي بورتو هذا الموسم و بعد مرور 25 مرحلة المركز الثاني في الترتيب و خلف المتصدر بنفيكا بفارق 4 نقاط. لكن بعد بعد موسم 2013/14, الذي يتمكن فيه من الفوز بأيّ لقب, سيفعل بورتو المستحيل, من أجل الفوز باللقب الثامن و العشرين. لتحقيق ذلك, سيكون عليه أولاً تقليص الفارق مباشرة, عندما يحلّ ضيفاً على المتصدر بنفيكا, بعد خمسة أيام من مباراة الإياب أمام بايرن ميونخ.

المدرب:
منذ عام 2014 يقوم المدرب الإسباني خوليان لوبيتيجي بالإشراف على تدريب الفريق البرتغالي, و قبل تولّيه هذا المنصب كان صاحب ال 48 ربيعاً مشرفاً على تدريب المنتخب الإسباني للشباب, و إستطاع في عام 2012 الفوز بلقب كأس أمم أوروبا تحت سن 19, و بعد ذلك بعام بلقب كأس أمم أوروبا تحت سن 21.
كحارس مرمى سابق لعب لوبيتيجي لعدة فرق في إسبانيا: كاستيا, ريال مدريد, لاس بالماس, لوجرونيس, برشلونة و رايو فايكانو. في الفترة ما بين عام 1988 و 1991 كان لوبيتيجي حارساً إحتياطاً مع النادي الملكي ريال مدريد, وكذلك مع نادي برشلونة في الفترة ما بين عام 1994 و 1997, حيث كان زميلاً لمدرب بايرن ميونخ بيب جوارديولا.

أهم اللاعبين و مفاتيح اللعب:
يمتلك نادي إف سي بورتو في تشكيلته ثلاثة مهاجمين و هم: البرتغالي المعروف ريكاردو كواريزما, و الإسباني كريستيان تيّو و الكولومبي جاكسون مارتينيز. في خط الوسط يمتلك النادي البرتغالي عدداً من اللاعبين, من أهمهم: البرازيلي كازيميرو, و الجزائري ياسيني براهيمي, الذي يستطيع اللعب في خط الهجوم أيضاً, و الذي سجّل حتى الآن هدفين في هذا المسابقة, و المكسيكي هيكتور هيريرا, الذي سجّل ثلاثة أهداف حتى الآن.

التكتيك:
يعتمد المدرب لوبيتيجي في العادة على خطة هجومية (4-3-3), ويفضل الإستحواذ على الكرة كما يفعل بايرن ميونخ. في هذه التشكيلة الهجومية إستطاع المدرب لوبيتيجي الإعتماد على الكاميروني فينسينت أبو بكر و الكولومبي خوان كوينتيرو و الإسباني أدريان لوبيز إلى جانب براهيمي و هيريرا.