مقدمة من
القائمة
'درجة عالية'

فريق الناشئين يتحصل على شهادة بثلاثة نجوم

تكريم كبير لفريق الناشئين في بايرن ميونخ: منح الإتحاد الألماني لكرة القدم و إتحاد الليجا الألماني لكرة القدم مركز تدريب الشباب التابع لنادي بايرن ميونخ شهادة بدرجة ,,ممتاز‘‘ و أعلى تقييم ,,بثلاثة نجوم‘‘, بعدما كان قد إكتفى بشهادة جيدة  وتقييم ,,بنجمتين‘‘ في موسم 2010/11. بهذا التكريم يؤكد بايرن ميونخ مكانه كواحد من أفضل مراكز الناشئين في ألمانيا.

,,أتقدم بالشكر الكبير للمسؤولين و العاملين داخل مركز تدريب الشباب‘‘ ما قاله رئيس قسم الناشئين في بايرن ميونخ فولفجانج دريملر. إن هذا التكريم يوضح ,,أننا عملنا في السنتين السابقتين بشكل رائع و حسنا من أنفسنا بشكل مستمر. أيضاً النتائج الرياضية تؤكد على أننا في الطريق الصحيح. سوف نتابع العمل هكذا.‘‘

منذ عام 2007 يتم في ألمانيا مراجعة هياكل التدريب بشكل نوعي لستة وثلاثين نادياً من الدرجة الأولى والثانية, ثم تعطى شهادة تضمن معايير موحدة و تؤكد على نوعية التدريب في مركز الناشئين. جدير بالذكر أنه يتم إعادة تقييم مراكز تدريب الناشئين من الإتحاد الألماني لكرة القدم و إتحاد الليجا الألماني لكرة القدم كل ثلاث سنوات.

بشكل عام يتم تقييم وفحص الإستراتيجية و المالية, التنظيم و العمليات, وتدريب كرة القدم والتقييم, الدعم والتعليم، والموظفين، والتواصل والتعاون، والبنية التحتية والمعدات. في أربعة من هذه المجالات الثمانية تحصل بايرن ميونخ على درجة عالية.

أكثر من 50 لاعباً في البوندسليجا

,,منذ وقت طويل نعمل على متابعة تطوير الهيكلية في مركز تدريب الناشئين بطريقة حرفية. نحن سعيدون بتحصلنا على نقاط أعلى و أفضل بالمقارنة مع المرة السابقة‘‘ ما قاله مايكل تارنات، المدير الرياضي لفرق الناشئين.

و كدليل على العمل الشبابي الرائع في نادي بايرن ميونخ هناك العديد من اللاعبين الذين نجحوا من الإنتقال من فرق الناشئين إلى عالم الإحتراف في كرة القدم. فيليب لام, توني كروز, توماس مولر, باستيان شفاينشتايجر و ماتس هوميلز: هؤلاء هم أبطال العالم 2014 الذين نشؤوا و تدربوا في فرق اليافعين. ككل وصل عدد اللاعبين الذين نجحوا في الوصول و اللعب في البوندسليجا إلى أكثر من 150 لاعباً منذ 15 سنة, منهم أوين هارجريفاس, بيوتر تروشوفسكي و زفيزدان ميزيموفيتش. أيضاً بييري هويبييرج جانلوكا جاودينو هما موهبتان أخريان في عالم المحترفين اليافعين.

إن النتيجة الرائعة لهذا التقييم و العدد الكبير من اللاعبين الناشئين في عالم الإحتراف يمكن تحقيقهما فقط عن طريق ,,التعاون المنظم والناجح في داخل النادي بأكمله. لذلك يجب على المرء العمل دوماً للحفاظ على هذه العلامة الممتازة‘‘ ما أشار إليه دريلمر. وهكذا، فإن التقييم ,,بثلاثة نجوم‘‘ حافزاً والتزاماً للمستقبل القريب والمدى المتوسط ​​لقسم الناشئين في بايرن ميونخ.