مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
ربع نهائي دوري الأبطال 2010

مهارة أوليتش وروح البايرن مفتاح الفوز على مانشستر يونايتد

Increase font size Text size

في مثل هذا اليوم قبل عشر سنوات، وفي مباراة رائعة ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، سجل إيفيكا أوليتش هدفًا قاتلًا قاد به بايرن ميونخ للفوز على مانشستر يونايتد بهدفين لهدف.

تشكيل البايرن في المباراة من اليسار إلى اليمين: هانز يورج بات، توماس مولر، دانييل فان بويتين، هولجر بادشتوبر، مارك فان بومل، مارتن ديميكيليس، فرانك ريبيري، دانييل برانييتش، فيليب لام، إيفيكا أوليتش، وحميد ألتينتوب.

بداية غير موفقة

لم تكد تمر سوى 63 ثانية حتى منح واين روني التقدم لمانشستر يونايتد بلمسة من مسافة قريبة من المرمى، وبعد الهدف سنحت فرصًا عديدة للفريق الإنجليزي، ولكن هانز يورج بات استبسل في الدفاع عن مرماه، وعلى الجانب الآخر، قام فرانك ريبيري وإيفيكا أوليتش بعدة محاولات هجومية، إلا أنها لم تكلل بالنجاح، لينتهي الشوط الأول بتقدم يونايتد بهدف مقابل لا شيء.

واين روني يسجل هدف الضيوف الوحيد.

أداء هجومي قوي في الشوط الثاني

في الشوط الثاني، تحسن أداء البايرن الهجومي كثيرًا، ولكن الحارس إيدوين فان دير سار وقف لمهاجمي الفريق البافاري بالمرصاد، في حين قام يونايتد ببعض المحاولات الهجومية أيضًا، ولكنه لم يستطع زيادة حصته من الأهداف.

فرانك ريبيري يسجل هدف التعادل من ركلة حرة مباشرة.

جاءت الدقيقة 77 لتعلن عن هدف التعادل لعملاق بافاريا عن طريق فرانك ريبيري الذي انبرى لتنفيذ ركلة حرة مباشرة حالفه الحظ فيها، حيث اصطدمت الكرة بجسد واين روني ثم غيرت اتجاهها لتسكن الشباك وتتهلل أسارير الجماهير التي ملأت جنبات أليانتس أرينا.

أوليتش لحظة تسجيله هدف الفوز القاتل.

أوليتش يحسم المباراة

في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، انطلق ماريو جوميز بالكرة باتجاه منطقة جزاء يونايتد، فاعترض طريقه المدافع نيمانيا فيديتش، ليسقط المهاجم الألماني أرضًا وتصل الكرة إلى باتريس إيفرا، ولكن إيفيكا أوليتش، والذي بدا وكأنه ظهر من العدم، قام بالضغط عليه ليستخلص الكرة ويتوغل إلى منطقة الست ياردات، قبل أن يضع الكرة بسهولة في مرمى فان دير سار، مانحًا البايرن انتصارًا غاليًا ومستحقًا.

اشترك في قناتنا على يوتيوب وشاهد هدف أوليتش في الفيديو أدناه:

بعد المباراة، قال المدرب لويس فان جال: "لقد قدمنا مباراة رائعة ضد فريق قوي". ومن جانبه، صرح إيفيكا أوليتش أن ذلك الهدف كان الأهم له في مسيرته مع الفريق البافاري.

لاعبو البايرن يحيون الجماهير بعد انتهاء المباراة.

إلى النهائي

في مواجهة الإياب، نجح البايرن في حجز مقعد له في الدور نصف النهائي على الرغم من الخسارة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وفي نصف النهائي، حقق بطل نسخة 2001 الفوز على ليون 1-0 ذهابًا و3-0 إيابًا، قبل أن يخسر المباراة النهائية أمام إنتر الإيطالي بهدفين نظيفين.

أبرز صور مباراتنا ضد مانشستر يونايتد:

أخبار