مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
ذكرى مناهضة العنصرية والتمييز.

الجولة التذكارية الثانية مع محبي بافاريا إلى أوشفيتز

Increase font size Text size

"نشعر بالقلق بشأن حوادث العنصرية الأخيرة. لا يمتلك بايرن ميونخ سوى شيء واحد من أجل العنصرية. البطاقة الحمراء"، هكذا قال كارل هاينتس رومينجيه، خلال الاجتماع السنوي للبافاري يوم 15 نوفمبر 2019.

تحتفل رابطة الدوري الألماني سنويا وتحديداً في يوم 27 يناير، بذكرى سقوط معسكر أوشفيتز للإبادة، وتستغل اليوم لإعلان المناهض لكل أشكال العنصرية والتمييز.

في خريف العام الماضي، شارك كل المعنيين بأسرة بايرن ميونخ، في دورة تدريبية نظمها الاتحاد الألماني لكرة القدم حملت عنوان "التربية السياسية التاريخية"، بهدف الكشف عن مخاطر العنصرية والحد من مظاهرها.

وعقب عامين من أول رحلة قام بها أنصار النادي إلى معسكر أوشفيتز، شرعت مجموعة أخرى من المشجعين في تنظيم رحلة للمعسكر بالتعاون مع مشروع Memory United.

وتدعم العديد من المؤسسات الكبيرة في ميونخ، مشروع التذكير بمكافحة العنصرية والوقوف ضد الإقصاء، مع تنظيم العديد من ورش العمل والحصص الدراسية.

وكان 15 من مشجعي بايرن ميونخ في طريقهم يوم الجمعة لزيارة المعسكر، وشملت الزيارة جولات في الأحياء اليهودية والمركز اليهودي والنصب التذكاري لمعسكر أوشفيتز.

ويشارك رايمون أومان، مدير إدارة الجماهير، في الجولة التذكارية مثلما كان الحال في 2018. ومن المقرر وضع إكليل من الزهور على "جدار الموت" في أوشفيتز، نيابة عن نادي بايرن ميونخ.

رايمون أومان
"يقف نادي بايرن ميونخ باستمرار ضد جرائم العنصرية. هذه مسؤوليتنا الاجتماعية التي تحتم علينا الاستمرار في أي نشاط مناهض للعنصرية والتمييز. كجزء من مشروع بافاري، نعود للمكان الذي قتل فيه النازيون أكثر من مليون شخص".

ومن المقرر أن تعود المجموعة إلى ميونخ يوم الثلاثاء المقبل.

أخبار