مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
باولو سيرجيو

مسجل أهداف، بطل العالم وأسطورة - باولو سيرجيو

Increase font size Text size

هداف، بطل العالم، أسطورة. لعب باولو سيرجيو 3 سنوات مع بايرن من 1999 إلى 2002، وخلال تلك الفترة فاز بالدوري مرتين ولقب دوري أبطال أسطوري في ميلانو. ويحتفل الفائز بكأس العالم 1994 اليوم الثلاثاء بعيد ميلاده الـ51.

لقد كان يوم 23 مايو 2001، جيداً لصنع التاريخ في سان سيرو. الملعب مستعد لاستضافة نهائي قوي بين بايرن ميونخ وفالنسيا. انتصر البافاري في ركلات الترجيح وحقق اللقب لأول مرة منذ عام 1976. في منتصف الاحتفالات كان باولو سيرجيو ممسكاً بالكأس.

 

دوري الأبطال 2001

قال سيرجيو الذي انضم قادماً من روما بعد أن خسر بايرن لقب دوري الأبطال عام 1999: "كان هدفي دائماً هو الفوز بدوري الأبطال. كانت لحظة مهمة بالنسبة لي. تمكننا من رفع الكأس مرة أخرى عقب 25 عاماً من آخر مرة حصد فيها بايرن اللقب. كانت لحظة عاطفية للغاية. لقد فعلنا الكثير لتحقيق هذا الحلم".

سيرجيو يمهد الطريق للنهائي

بفضل البرازيلي وصل البافاري للنهائي. هدف فاز به بايرن على مانشستر يونايتد 1-0 سجله سيرجيو، تأهل بالفريق. قبل 4 أيام من النهائي، حصد بايرن لقب الدوري الذي لا ينسى في هامبورج. يقول سيرجيو: "كان وقتاً رائعاً. لقد فزنا بكل شيء خلال أعوامي الثلاثة مع بايرن".

ساعات عديدة في الملعب

ولد سيرجيو في مدينة ساو باولو، كان من الواضح في وقت مبكر أنه سيخوض مسيرته مع كرة القدم. كان يمضى أيامه في لعب كرة القدم لساعات. يقول باولو: "لطالما وبخني والدي بسبب لعب الكرة لساعات. كرة القدم كانت دائماً أهم شيء في حياتي". في سن 13 عاماً انضم إلى كورينثيانز وفي سن 18 عاماً بات محترفاً ولعب في الدوري البرازيلي 6 سنوات.

 

ليفركوزن، روما، بايرن

في عام 1999 وفي سن 24 عاماً، انتقل سيرجيو إلى باير ليفركوزن. عقب 4 سنوات و121 مباراة و47 هدفاً، انتقل لروما الإيطالي. خلال موسمه الثاني مع روما، تقدم بايرن بعرض لضمه. يقول سيرجيو: "حيننا وصلني عرض بايرت قلت نعم على الفور. صافحت أولي أونيس وكارل هاينتس رومينجيه وقلت بالطبع أرغب في الانضمام".

 

 

رفض دورتموند

قال أولي أونيس: "في ذلك الوقت كان باولو يناسبنا تماماً من حيث أسلوب اللعب وموقعه. يمكن توظيفه في اليسار واليمين وفي الهجوم". عقب أسبوعين تقدم بوروسيا دورتموند بعرض لضم البرازيلي. قال سيرجيو: "أرادوا منحي ضعف المقابل الذي سأحصل عليه من بايرن. قلت لهم إنني بالفعل منحت بايرن كلمتي ولهذا سأنتقل إلى ميونخ".

 

كأس العالم 1994

كان قراراً جيداً. صاحب الـ30 عاماً حقق نجاحات عظيمة مع بايرن. دوري أبطال أوروبا، كأس القارات، لقبي دوري، لقب كأس. كان هناك أيضاً لقب الدوري البرازيلي وكأس العالم في الولايات المتحدة. يقول سيرجيو: "عقب 24 عاماً كنا أبطال العالم مجدداً. أشكر الله على ذلك".

هدف الشهر مرتين

"لقد فعل لي الله الكثير وأظهر لي الطريق الصحيح. لذلك فزت بكل شيء". لعب سيرجيو 125 مباراة خلال 3 مواسم مع بايرن وسجل 34 هدفاً. حصل سيرجيو على جائزة هدف الشهر في بايرن مرتين، في سبتمبر 1999 خلال الفوز على إيندهوفن في دور المجموعات من دروي الأبطال بنتيجة 2-1، وفي مايو 2000 خلال الفوز على فيردر بريمن بثلاثية نظيفة في الدوري.

 

ركلات الترجيح

عودة إلى نهائي ميلان. شارك سيرجيو كبديل قبل نهاية المباراة بالتعادل 1-1. نفذ البرازيلي أول ركلة جزاء وأطاح بها فوق المرمى. يقول عنها: "رأيت حارس المرمى يتجه للزاوية اليسرى فقررت تغيير قراري". عقب سنوات قال القائد ستيفان إيفنبرج: "المدرب أوتمار هيتزفيلد أشركه قبل نهاية المباراة لأنه كان ينفذ ركلات الترجيح بشكل بنجاح مضمون".

 

أساطير بايرن

هذه مجرد واحدة من حكايات عديدة يتشارها سيرجيو مع رفاقه في اجتماعات أساطير بايرن. ما تبقى هو إرث الألقاب والذكريات العديدة من سنواته الثلاث مع بايرن. "هذا هو الناي الذي منحني الكثير، وسأكون دائماً ممتن لذلك".

أخبار