مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
عام بدون جماهير

رسالة من أبطال الثلاثية: نراكم قريبًا

Increase font size Text size

يوم الإثنين، سيكون قد مر عام واحد بالضبط على آخر مباراة لبايرن ميونخ على أرضه أمام الجماهير في ملعب أليانتس أرينا. منذ ذلك الحين، منع فيروس كورونا المتفرجين من الحضور. في العادة سيكون الملعب ممتلئًا في مباراة مثل مواجهة الكلاسيكو يوم السبت ضد بوروسيا دورتموند. كان لدى بايرن ميونخ كل ما كان يتمناه خلال الأشهر الـ 12 الماضية  بعد الفوز بستة ألقاب تاريخية، وهو أكبر عدد تم تحقيقه خلال عام واحد. ومع ذلك ، فقد كان هناك شيء مهم للغاية مفتقد، الجماهير بجانب اللاعبين.

هاينر: أعزائي المشجعين أشكركم على ولائكم

على الرغم من الأشهر الماضية الصعبة، يتطلع هربرت هاينر إلى المستقبل بتفاؤل، قال رئيس النادي: "كان علينا أن نلعب بدون جماهير في ملعبنا لمدة عام الآن. لكننا نتطلع إلى المستقبل بتفاؤل ونأمل أن نرى بعضنا البعض في الملعب مرة أخرى قريبًا، للاستمتاع والتشجيع والاحتفال معًا. حتى ذلك الوقت، نحتاج فقط إلى الصبر لأن الصحة يجب أن تأتي دائمًا أولاً. أعزائي المشجعين، شكراً لكم على ولائكم! أنت روح هذا النادي!".

رومينجيه: "كلنا نفتقد الأجواء في الملعب"

وأضاف كارل هاينتس رومينيجه رئيس مجلس الإدارة: "كرة القدم هي عاطفة وشغف، ويمثل جمهورنا ذلك. نحن جميعًا نفتقد الأجواء في الملعب. كل شيء في البايرن يدور حول مشجعينا. على الرغم من المسافة بيننا حاليًا. سنراكم قريبًا".

كان: "أنتم دائمًا في قلوبنا".

"نراكم قريبًا" هو شعار نادي بايرن ميونخ في هذا التوقيت الفريد، حيث لم يغيب أبطال الرقم القياسي الألماني أبدًا عن جماهيرهم في جميع أنحاء العالم، حتى خلال الأشهر الماضية - وسنرى بعضنا البعض بالتأكيد مرة أخرى بنهاية الوباء بنجاح. قال عضو مجلس الإدارة أوليفر كان: "كرة القدم ليست هي نفسها بدون مشجعين. هذا الوباء يطلب الكثير من كل فرد في المجتمع. نريد أن نشكر كل عضو في عائلة البايرن. أنتم دائمًا في قلوبنا".

صالح حميديتش: "لقد حققنا إنجازًا تاريخيًا"

على الرغم من الغياب، كان للنادي وأنصاره الكثير من الأسباب للاحتفال على مدار العام الماضي، وهذه السعادة في كرة القدم تضمن باستمرار بقاء عائلة بايرن ميونخ معًا خلال هذا الوباء. علق عضو مجلس الإدارة والمسئولي الرياضي حسن صالح حميديتش: "حقيقة أننا لم نتمكن من الاحتفال بأي من ألقابنا في الأشهر الأخيرة مع جماهيرنا أمر محزن. لقد حققنا إنجازًا تاريخيًا لنادي بايرن ميونخ، لكن كل لحظة من السعادة والفخر خلال جائحة فيروس كورونا هذه كانت مصحوبة بالصمت وغياب جماهيرنا. لهذا السبب تتزايد الرغبة في عودة المتفرجين إلى الملاعب كل أسبوع - بدءًا من جماهيرنا بالطبع".

في المباراة الأخيرة بحضور المتفرجين في ملعب أليانتس أرينا، رحبت الجماهير بالفريق بلوحة فنية رائعة بمناسبة عيد ميلاد النادي الـ 120.

لا تزال ذكريات يوم 8 مارس 2020، وهي آخر مرة استقبل فيها ملعب أليانتس أرينا المشجعين، حية. كان يومًا مشمسًا، واحتفل بايرن ميونخ بعيد ميلاده الـ 120 بأسلوب رائع. احتفل المشجعون البالغ عددهم 75000 شخص داخل الملعب الذي بيعت تذاكره بالكامل بالذكرى السنوية مع تيفو مذهل عبر المدرجات، بينما ارتدى اللاعبون طقمًا خاصًا مستوحى من قميص الفريق الأول من عام 1932. بدا البايرن جيدًا للغاية داخل وخارج الملعب، وفاز بشكل مناسب 2-0 ضد أوجسبورج بفضل أهداف توماس مولر وليون جوريتزكا. قبل المباراة، أطلق البطل القياسي الألماني أيضًا حملة "Reds Against Racism"، والتي تتلاءم مع الصورة العامة للنجاح والتي لها الآن مكانة خاصة في القلوب والعقول. تساعد هذه الذكريات المشتركة في مد الوصل حتى يتم لم شملنا.

كما وجه لاعبو البايرن بعض الكلمات للجماهير: 

أخبار